الجمعة، 23 نوفمبر، 2012

وانتصرت




وانتصرت ..


نامي هنيئاً ، الليلة يا غزة
وغداً لملمي جراحكِ وانتصبي
قد أُطفِئتْ عواميد السحاب
بقاذفات الحممِ واللهبِ

***

طيرٌ أبابيل ..
في فمها حجارةٌ من سجيل
تلهو في سمائكِ وتلعبِ

***

" ثمانية "  ولو لم يمسسها نورٌ
أضاءت في القلبِ
وزرعت الفرحة المنقوصة
في قلوب الثكالى ولو بالسلبِ

***

نعم ، فراق الأحبةِ موجعٌ
لكن رحمة ربي
وسعت كل رحبِ

***

فـ افرحي ..
بنصرٍ من الله مؤزرٍ
بعد انقضاء الشدة والنَصَبِ

***

كُتبت ليلة إعلان التهدئة  21 نوفمبر 2012

****