الثلاثاء، 15 نوفمبر، 2011

من بعيد أجمل



في بيتنا كتاب (2)



رواية من بعيد أجمل


من فترة بعيدة لم تشدني رواية لقراءتها كما شدتني تلك الرواية ..

ذات يوم قرأت خبر عن صدور الرواية الأولى للكاتبة الجزائرية مُنجية إبراهيم وكعادتي من هواة قراءة كل ما خطته أنامل الكتَّاب الشباب .. جذبني الخبر وقرأته وإذا بي أمام مقتطفات من الرواية .. شدتني بشدة واستوطنتني لدرجة أني اعتقدت أني اقرأ الرواية كاملة وإذا بي اصدم بأنها فقط جزء وليست الكل ، ومن يومها والراوية معششة في رأسي لا تريد أن تذهب حتى حصلت على نسخة الكترونية هدية من صاحبة القلم المتمرد الكاتبة المبدعة مُنجية وكانت سعادة غامرة قد سكنتني بعد حصولي على النسخة من مصدرها .. وقضيت ليلتي في القراءة .. وكما توقعت سلبت لبي تلك الرواية من أول حرف لأخر حرف ..

رواية تحترم القارئ ولا تجعله يخجل من اقتنائها .. رومانسية حد الرقي .. واقعية حد الألم .. ممتعة حد الإشباع ..

أسلوب الكاتبة كان السهل الممتنع .. تجذبك وتجبرك على متابعة القراءة .. لا توقف .. لا راحة .. من الصفحة الأولى إلى الصفحة المائة والأربع والأربعون ..

تبحر معك عبر قارب المعرفة وسط آلاف الكتب لأشهر الكتًّاب .. وتعرفك على عوالم جديدة لم تكتشفها بعد .. نقلتني معها وعشت تفاصيل حكاياتها .. حب من أول كتاب .. سفر واغتراب .. ورحيل بركة الدار وست الأحباب .. وعودة للوطن بعد غياب ..

حزنت على موت "عفاف" .. وبكيت رحيل الجدة ومسبحتها ومنديلها المطرز .. ووقفت مع البطلة في وجه ذلك الإسرائيلي المتطرف .. وأعجبني تعاضد العرب في الغربة..

استأنست بالريس حميدو .. واستمتعت بمشاركة البطلة في قراءة رواية " لمن يغني القمر " لجمال هاشمي .. وكنت على أعتاب رواية " ريثما تعودين " لولا  جبروت البطلة واستئثارها بها لنفسها !!

تعطي الكاتبة لقارئيها مساحة شاسعة لتخيل شكل أبطال روايتها .. لا تعطيك ملامحهم وذلك  لتزرع بنفسك تفاصيلهم الدقيقة .. تعطيك الفرصة  لتشكيلهم حسب رغبتك وخيالك ..

كما أنها لا تغرقك في التفاصيل المملة .. بل تنتقل بك ومعك عبر جدول زمني بسيط ومتسلسل .. كلما قرأت أكثر .. تمكنت منك وجعلتك تغوص في أعماقها .. لتضيع هناك وسط الأحداث الإنسانية ولا تعرف طريق العودة إلا بعد أن تدق أجراس النهاية .. ويا لها من نهاية ..

رغم كوني من كارهي النهايات المفتوحة إلا أني انحنيت احتراماً وتقديراً لرأي الكاتبة والتي ارتأت أن تترك تلك النهايات مفتوحة لتشارك قارئيها في وضع النهاية المناسبة كلٌ حسب جموح خياله .. ولكن فضولي يذبحني لمعرفة تلك النهاية .. ماذا حدث مع ليلى ومجد وسالم .. وإياز .. وهل تعود " وفاء " لـ " جمال " أم أن " باسل " قد استحوذ على قلبها الصغير .. أم تترك الجميع لتبدأ من جديد ..

رواية أسرتني وعيشتني حياة جديدة وأعطتني نشوة وحلم جديد يؤنسني في ليلي الطويل ..

شكراً للمبدعة مُنجية إبراهيم .. في انتظار جديدك ويا حبذا لو كان جزء ثانٍ من " من بعيد أجمل " .


لتحميل الرواية اضغط هنـا 


 ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


هناك 72 تعليقًا:

  1. السلام عليكم


    رواية تحترم القارئ ولا تجعله يخجل من اقتنائها .. رومانسية حد الرقي .. واقعية حد الألم .. ممتعة حد الإشباع ..


    هذا مايبحث عنه اى قارىء يحترم فكره وعقله

    شكرا لك غاليتى عن مشاركتك لنا هذا الكتاب وتعريفنا على الكاتبة منجية ابراهيم بوركت حبيبتى

    لك ارق تخحية وتقدير

    ردحذف
  2. السلام عليكم
    عزيزتي وجع البنفسج كلامك أكبر كثيرا من روايتي وأجمل منها
    أتمنى لك دوام العافية
    لك ودي منجية

    ردحذف
  3. أم هريرة.. lolocat

    العفو اختي العزيزة .. الرواية تستحق هذا وأكثر .. فأنا من عشاق الروايات التي تجمع بين الابداع والالتزام .. وهذا ما حققته الكاتبة المبدعة منجية في روايتها ..

    سعيدة بمرورك وتعليقك..

    ردحذف
  4. الكاتبة المبدعة : منجية إبراهيم

    سعيدة بزيارتك لمدونتي وتعليقك .. صدقيني هذا أقل ما يقال عن روايتك الجميلة ,, والتي اتمنى ان يقرأها الجميع .. لما فيها من إبداع ورقي في الفكر والأسلوب ..
    في انتظار الجزء الثاني من الرواية ..

    دمتِ مبدعة دائما وأبدا ..

    ردحذف
  5. عزيزتي

    أشكرك على تعريفنا بالرواية وبكاتبتها
    ولقد شوقتيني كثيرا لقرائتها والتعرف إليها
    أنا شخصيا انجذب وبشدة للأقلام في الجزائر والمغرب العربي وأشعر بتميز غير عادي لديهم في السيطرة على اللغة وأدواتها ...

    تحيتي لكِ عزيزتي
    وسأقوم الان بالبحث عبر صفحات بلوجر
    علي أستطيع الوصول للرواية
    أو لتفاصيل وأجزاء منها
    أشكرك

    ردحذف
  6. طب هيا نزلت كتاب ورقي ولا ايه

    ردحذف
  7. زينة زيدان

    ولا شكر على واجب .. يا زينة ..

    الرواية رائعة وفعلا تستحق القراءة .. الكاتبة منجية ليس لها مدونة ..ولكن لها صفحة على الفيس بوك بعنوان : صاحبة القلم المتمرد منجية إبراهيم .
    ان شاء الله ابعث لك الرابط في رسالة ..بس يارب ما انسى .. اصل الزهايمر شغال معي هاليومين على ودنه :)

    ردحذف
  8. EL pRiNcEssA

    هي أصلا نزلت ورقي ومش عارفة النسخة الالكترونية متاحة للجميع ولا لأ ؟؟

    عموما راح اسأل الكاتبة إذا في إمكانية اضع رابط تحميل الرواية وان شاء الله اضيفها للموضوع ..

    سعيدة بمرورك هنا ..

    ردحذف
  9. شوقتينى لقراءه هذا الكتاب
    تحياتى لكى ولصاحبه الكتاب يا اجمل بنفسج

    ردحذف
  10. هبة فاروق

    سعيدة ياهبه بمرورك العطر .. نورتيني ..

    ردحذف
  11. اختى العزبزة
    شجن البنفسج

    سعيد بتحليلك للرواية
    واضح انها رواية جميلة

    مش عارف الواحد يحصل على نسخة من فين

    تحياتى

    ردحذف
  12. الغالية وجع البنفسج

    راق لى ما قدمتى من كلمات ونصائح ومعلومات عن الكاتبة وما قدمت من ابداع

    دام تميزك حبيبتى

    مودتى الدائمة

    ردحذف
  13. تحيه عطره يا زهرة البنفسج .
    هل نستطيع ان نبدأ من جديد ...
    تقول الكاتبه (أردت أن أقول "بعض الأشياء قد تبدو جميلة وهي بعيدة أكثر منها عندما تقترب"، من بين تلك الأشياء مثلا الحب والغربة.. نظل طوال عمرنا نبحث عن الحب ويسعى البعض منا جاهدا كي يغادر الوطن هربا من كل شيء، تلك الأشياء تبدو جميلة تغرينا من بعيد لكننا نحترق بنيرانها كلما اقتربنا منها أكثر.
    فعلا فلسفه وكلمات واقعية جدا وهي في الصيميم تنم عن واقع الحياة المؤلم . فلا يوجد شيء يحمل صفة الكمال .

    دمتِ بخير ومزيدا من العطاء الجميل .

    ردحذف
  14. ابراهيم رزق

    انا اضفت قبل قليل رابط الرواية يمكن تحميلها بسهولة وطبعا بعد استئذان من صاحبة الرواية .. اتمنى لك قراءة ممتعة ..

    ردحذف
  15. بسمة الورد

    تسلمي حبيبتي .. سعيدة بمرورك .. نورت المدونة ..

    ردحذف
  16. بعد دا كله لومكنتيش حطيتي لينك الرواية كنت زعلت !

    شوقتيني ليها جداً
    خصوصا اني بقالي فترة منقطعة عن القراءة :(

    ردحذف
  17. نورس من شاطيء غزه

    سعيدة اخي الكريم بالاضافات التي شاركتنا بها ..

    هي رواية جميلة وممتعة بحق .

    ردحذف
  18. أع ـقل مـ ج ـنـونــة

    هو اصلا اللينك ماكانش موجود .. بس انا ضفته في اللحظة الاخيرة علشان خاطر عيونك انت .. كله ولا زعلك ..

    اتمنى لك قراءة ممتعة ..

    ردحذف
  19. خليتينى عاوز اقراها انا نزلتها و هقراها بعد الامتحانات بس ان شاء الله

    عرض ممتاز للرواية و الكتابة سلسة و ممتعة

    تدوينة رائعة :)

    ردحذف
  20. Moahmed abdelmeguid

    شكرا اخي الكريم على كلماتك .. ويارب الرواية تنال اعجابك ..

    ردحذف
  21. بجد‏ ‏حسيت‏ ‏الكلام‏ ‏من‏ ‏قلبك‏ ‏ان‏ ‏شاء‏ ‏‏ ‏الله‏ ‏نشوفك‏ ‏كتاب‏ ‏بيحمل‏ ‏اسمك‏ ‏قريب‏ ‏‏ ‏.‏ ‏رشا‏ ‏-سكر‏ ‏زيادة

    ردحذف
  22. رشا / سكر زيادة ..

    يارب يا رشا .. دعواتك معنا ..

    ردحذف
  23. وجع البنفسج

    شكرا على المتابعة ، التحيين و الافادة

    تحياتي

    ردحذف
  24. كلامك عنها شيد انى ادور عليها


    :)

    ردحذف
  25. منجي باكير

    لا شكر على واجب اخي الكريم ..

    ردحذف
  26. خالد ناجى

    سعيدة اخي الكريم بمرورك العطر ..

    ردحذف
  27. غاليتي وجع البنفسج
    اسعد الله اوقاتك بكل الحب

    صراحة شوقتيني بجنون لقراءة هذه الرواية
    اسلوبك في الوصف رائع حد الدهشة
    فاذا كانت هذه كلماتك في وصف الرواية
    فكيف لي ان اتخيل كيف هي اذن الرواية !؟
    اغبطك على هذا النهم للقراءة
    واغبط هذه الكاتبة على وصفك لروايتها بهذه
    الكلمات المبهرة جدا
    وان شاء الله تتسنى لي الفرصة لقرائتها

    كوني بخير غاليتي

    ردحذف
  28. صباح الغاردينيا وجع البنفسج
    وكل عام وأنتِ بخير بعد الزحمة
    وأشكركِ على سؤالك الطيب ياغالية
    فقد أبعدني السفر عن نافذتي ورفقاء الحرف"
    ؛؛
    ؛
    رواية رائع ياوجع شدتني من عنونها ومن تفاصيل حديث عنه مقتطفات منها شعرت بفضول لقرائتها
    وجاري التحميل :) "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  29. السلام عليكم
    ربنا يكرمكم جميعا
    تحياتي

    ردحذف
  30. عرض موفق زادني اشتياقا لقراءتها ...جاري التحميل بعد الاذن طبعا ... اشكرك علي التنويه والمشاركة ودعواتي لك بالتوفيق الدائم .

    تحياتي لك ... من المريخ طبعا :)

    ردحذف

  31. السلام عليكم:
    كنت اعتبرك مراسله صحفيه مجتهده..
    واليوم اجدك ناقده أدبيه قديره..

    أغبطك على وقتك فكثير من شعبنا بالذات لم يعد له الوقت لقراءة القصص والروايات..لاعتبارات وضعنا تحت نيران الاحتلال والاستيطان الذي يقف متأهبا عند كل زاوية بيت ويتخلل جذور زيتوننا العتيق متربصا لازالتنا واياه من الوجود..

    في صغري كنت اعشق الروايات البوليسيه..

    سعدت لسعادتك بالروايه

    دومي بخير ومن تحبين

    ردحذف
  32. ,وجع البنفسج
    كلامك عن الرواية جعلنى أتشوق وجداً لقراءتها وخاصة عندما قلتى أنها رواية تحترم العقل والفكر
    وفرحت جداً عندما رأيت رابط التحميل وقمت بتحميلها وسأقرأها بإذن الله
    أسلوبك الممتع فى سرد حلاوة الرواية هو ما جعلنى أتوق لقراءتها
    ألف شكر لك من القلب أخى
    ودى لقلبك الصافى
    ولى رجعة لأقول رأى بالرواية بعد قراءتها

    ردحذف
  33. واضح انها جميله
    وشيقه كتير

    ردحذف
  34. أمل م.أ

    الله يسعدك يارب .. ان شاء الله تستمتعي بالرواية ..

    ردحذف
  35. ريــــمــــاس

    الف الحمدلله على السلامة ..

    كل عام وانت والعائلةالكريمة بخير ..

    قراءة ممتعة ان شاء الله .

    ردحذف
  36. m.hallawa

    اهلا وسهلا بك اخي الكريم ..

    ردحذف
  37. اندروميدا

    شكرا اخي الكريم " معتز " على المرور والتعليق ..

    أتمنى لك قراءة ممتعة ان شاء الله .. وتحية من كوكب الزهرة لكوكب المريخ ..

    ردحذف
  38. ابن الإيمان

    كلماتك أسعدتني جدا .. شكرا لك كثيرا ..

    لطالما قلت ان في فلسطين حياة ونحن نحياها كباقي البشر .. نحب ونكره .. نفرح ونتألم .. نكتب ونقرأ مثلنا مثل باقي شعوب العالم .. ولابد لنا من خطف لحظات للاستمتاع بأمور أخرى غير مراقبة أفعال المحتل وتنكيله بنا .. بعيدا عن السياسة هناك مساحة للأمل والتفكر والاستمتاع بكل ما هو جيد وجديد

    أنا كمان في صغري كنت أحب القصص البوليسية كثيرا ..

    سعيدة بمروري ويسعد صباحك .

    ردحذف
  39. alshlal

    قراءة ممتعة ان شاء الله ,, وفي انتظار عودتك لابداء رأيك في الرواية ..

    ردحذف
  40. ساسو

    هي فعلا ممتعة وشيقة .. هكذا أحسست وأتمنى أن تلقى نفس الصدى في قلوبكم ..

    ردحذف
  41. أعجبنى كلامك عن الرواية كثيرا عزيزتى ,
    حملتها و سأقرأها اليوم إن شاء الله ^^

    شكرا لكِ :)

    ردحذف
  42. شوقتينا للرواية وانشاء الله اقرأها فى اليومين الجايين .. تحياتى لقلمك وحماسك للجميل دائما

    ردحذف
  43. كلامك كتير حلو يا عمتـو ..
    والروايه باين عليها ممتعه ..
    على فكره انا قرات موضوعك " ابداع قليل الادب "
    من خلال الكتاب 100 تدوينه يلى نزل فيها موضوعك ..
    الكتاب كتير حلووو ..
    وعجبنى كتير شغلات موضوعك وكلمات لشخص اسمو "نوف العقل "
    يعطيكم الف عآفيه ..
    بانتظار كل جديدك يا عسل ^__^

    ردحذف
  44. شوقتيني للقراءة يا امتياز
    شكرا جزيلا لك جاري التحميل :)

    ردحذف
  45. مساء الورد وجع البنفسج

    لم اقرأ الرواية وشاكر لك جداً أن وضعتي

    رابط التحميل لأننا في وطن مترامي الأطراف و

    ليس جميع المطبوعات المغاربية مثلاً تصل للسعودية

    وهكذا لذلك تواصلنا عبر النت وعرض إبداعات

    الكتاب يجعل حبل الثقافة العربية ممدود مابين

    الجميع دون استثناء فإذا كنت سأشكر أحد فسيكون

    أنتي أختي الفاضلة وسيتم تحميل الرواية بإذن

    الله ...

    أمنياتي الطيبة لك

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
  46. شوقتينا لقراءة الرواية
    هيثم النحال

    ردحذف
  47. Radwa Ashraf

    قراءة ممتعة ان شاء الله .. ابقي قولي لي شو رأيك فيها

    ردحذف
  48. sabry abo-omar

    شكرا اخي على مرورك ومشاركتك معنا ..

    ردحذف
  49. عبير علاو

    قراءة ممتعة ان شاء الله ..

    سعيدة بمرورك العطر .

    ردحذف
  50. JUST WOMAN

    تسلمي يا غالية على كلماتك الطيبة .. وانا سعيدة انه مقالي وكتاب " المئة تدوينة " اعجبك .. ويارب اقدر اعطي كل واحد فيكم نسخة هدية ان شاء الله ..

    ردحذف
  51. ريهام المرشدي

    اتمنى ان تنال الرواية إعجابك ..

    ردحذف
  52. ريبال بيهس

    فعلا النت وفر علينا كثير .. واختصر الكثير من المسافات .. كان صعب جدا العثور على كتب المغرب العربي والتعرف على كتابه وكتبه .. والحال أيضا بالنسبة للخليج ودول المنطقة ..

    كما انه يوفر الجهد والوقت والمال أيضا ..

    اتمنى ان تنال الرواية استحسانك ..

    ردحذف
  53. هيثم النحال

    يمكنك شراء النسخة الورقية .. لانك في الجزائر .. عارف كنت بدي ابعت لك علشان تشتري لي نسخة من هناك بس الحمدلله حصلت على رابط التحميل الخاص بها ووفرت عليا الكثير ..

    سعيدة بمرورك لاول مرة ومبارك المدونة الجديدة ..

    ردحذف
  54. شكراً عطوووور البنفسج
    للنبذة المحفزة للرواية
    كما اشكرك على وضع الرابط
    للتحميل كما اسلفتى وفر علينا
    النت كثيرا من المشقات والنفقات.

    ردحذف
  55. norahaty

    العفو اختي العزيزة .. سعيدة بمرورك هنا ويارب تستمتعي بالقراءة ..

    ردحذف
  56. شوقتينى هقرأه ذات يوم اكيد

    انتى خلتينى عايزة اشوف ايه القصه ايه القصه

    انا كمان بيشدنى الكتاب الشباب اللي بيطلعوا وبيلاقوا فرصه الحمد الله

    تحيتى اسلوبك في السرد العادى حتى جميل ^_^

    ردحذف
  57. الروائيون الجزائريون يمتعونني دائما وخاصة الطاهر وطار وواسيني الأعرج ، وأكره أحلام مستغانمي جدا !

    على كل حال شكرا على تعريفنا بالرواية وسأقرها في خلال أيام ولنا حديث

    ردحذف
  58. عزيزتي امتياز ...
    شوقتني حدًا لقراءة القصة !
    أنا مشغولة جدًا في الآونةالحاليةة
    و لكن إعجابكِ بالقصة جعلني أحاول أخذ نظرة
    استطلاعية لها !

    التحميل جارٍ ، و سأخبركِ عن رأيي بالقصة بعد انتهائي منها !

    تحيآتي لكِ ...

    ردحذف
  59. امتياز

    اولا طرحك للروايه هو ما شوقنى لتحميلها

    بألتاكيد ستكون رائعه
    فانا اثق جدا فى اختيارك غاليتى

    كم اعشق كتاباتك الرائعه

    دمت فى حفظ الرحمن

    تحياتى

    ردحذف
  60. rona ali

    تسلمي عزيزتي على كلماتك الجميلة .. يارب تعجبك الرواية ..

    ردحذف
  61. donkejota

    بصراحة انا مقرأتش شيء لـ الطاهر وطار وواسيني الأعرج لكن ان شاء الله راح احاول ابحث عن مؤلفاتهم قريبا .. أما أحلام مستغانمي .. فليس كل ما تكتبه يعجبني للأمانة .. ولكن لا ننسى أن لها قراء ومعجبين كثر ..

    تعجبني فقط في بعض المقتطفات من هنا وهناك ..

    سعيدة بمرورك .. ويارب تعجبك الرواية ..

    ردحذف
  62. dodo, the honey

    في انتظار عودتك لإبداء رأيك في الرواية ..

    ردحذف
  63. جايدا العزيزي

    شكرا يا غالية على كلماتك الطيبة ..

    أتمنى أن تنال الرواية إعجابك ..

    ردحذف
  64. مساء الخير ..
    من العنوان باين انها رائعة ...
    ان شاء الله بحملها وبقراها
    تحياتى
    ياسمين

    ردحذف
  65. رحيق الورد

    مساء النور ..

    ان شاء الله بتستمتعي بقراءتها ..

    ردحذف
  66. يسلمو على الإنتقاء
    احب الكتابات الادبيه
    جــاري التحميل وفي شوق للقراءة ((:

    يعطيك العافية}}

    ردحذف
  67. ~الامل,,مــ الله ـــع~

    يارب تعجبك الرواية ..

    قراءة ممتعة ان شاء الله .

    ردحذف
  68. يعطيك العافية ،
    شكلها راائعة ما دامها من أختيارك وذوقك
    وشكراً لك ولكاتبتها

    دمتِ أختي وجع البنفسج

    ردحذف
  69. الندى

    ان شاء الله تقرأيها وتنال اعجابك ..

    شكرا لمرورك العطر اختي العزيزة

    ردحذف
  70. ممكن رابط آخر للتحميل

    ردحذف
  71. انا ايضا عشقت كل ما خطت به انامل يديك

    ردحذف