الخميس، 21 يوليو، 2016

حبيبتي تنهض من نومها


في بيتنا كتاب
حبيبتي تنهض من نومها
لـ / محمود درويش


مقتطفات من الديوان:

وهذا الوطن
مقصلةُ أعبد سكينها

.....

أنا آتٍ إلي ظلِّ عينيك .. آتِ
من خيام الزمان البعيد ومن لمعان السلاسلْ
أنتِ كل النساء اللواتي
مات أزواجهن وكل الثواكل
أنتِ
أنتِ العيون التي فرَّ منها الصباح
حين صارت أغاني البلابل
ورقًا يابسًا في مهب الرياح

.........

آه يا جرحي المكابر
وطني ليس حقيبة
وأنا لست مسافر
إنني العاشق والأرض حبيبة

..........

لك عندي كلمة لم أقلها بعد
فالظل على الشرفة يحتل القمر
وبلادي ملحمةٌ كنت فيها عازفاً ... صرت وترْ 





*****

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق