الخميس، 21 يونيو، 2012

خليل بيدس




سلسلة " هؤلاء أسلافي "

(2)

خليل بيدس

ولد الكاتب والمترجم الفلسطيني خليل إبراهيم بيدس في مدينة الناصرة عام 1874 م ، وهو من عائلة " الصباغ " إلا أن عائلته اشتهرت بلقب " بيدس " .

تلقى تعليمه الابتدائي في المدرسة الأرثوذكسية ، وأكمل تعليمه في المدرسة الروسية المعروفة باسم " السيمنار الروسي " في الفترة ما بين (1886 – 1892م).

وقد برز تفوقه ونشاطه بعد تخرجه حيث تم تعيينه مديراً على العديد من المدارس الروسية في سوريا وفلسطين ، وقد عرضت عليه حكومة الانتداب العمل في مديرية المعارف العامة عام 1922م إلا أنه رفض ذلك واكتفى بالعمل في تدريس اللغة العربية في مدرسة المطران بالقدس حتى تقاعده عام 1945م.

عاش في مدينة حيفا لمدة ثلاث سنوات ثم انتقل للعيش في مدينة القدس عام 1911م.

شارك خليل بيدس في المظاهرات والاحتجاجات ضد سياسات تركيا مطالباً إياها بإنصاف العرب ، وقد حكم عليه بالإعدام أثناء الثورة العربية الكبرى ، لكنه نجا بفضل تدخل البطريرك ذميانوس الأول حيث تم إيداعه في سجن عكا والحكم عليه بالسجن لمدة خمسة عشر عاماً ، وقد تم الإفراج عنه بعد مرور أربعة أشهر على اعتقاله ، وقد ألف أثناء وجوده في السجن كتاب بعنوان " حديث السجون " ولم يتم نشره لأسباب غير معروفة.

اشتغل بالتأليف والترجمة من وإلى اللغة الروسية ، فقام بترجمة العديد من الكتب الروسية إلى اللغة العربية ، كما قام بترجمة رواية " المملوك الشارد " لجورجي زيدان من اللغة العربية إلى الروسية ، وبذلك يعتبر خليل بيدس أحد رواد النهضة الثقافية في فلسطين في القرن العشرين.

ومن الجدير بالذكر أن خليل بيدس هو صاحب رواية " الوارث " وهي أول وأقدم رواية فلسطينية معروفة حتى الآن.

أنشطته:

  • مسئول عن إدارة العديد من المدارس الروسية الابتدائية في سوريا وفلسطين.
  • أسس مجلة النفائس عام 1908 م في مدينة حيفا ، والتي تحول اسمها فيما بعد إلى مجلة النفائس العصرية.
  • عضو في المجلس المختلط للطائفة الأرثوذكسية الفلسطينية , ممثلاً عن مدينة الناصرة.
  • يعتبر رائد الترجمة من اللغة الروسية إلى اللغة العربية.


من مؤلفاته:

  • ابنة القبطان ، ترجمة ، 1898.
  • الطبيب الحاذق، ترجمة ، 1898 م.
  • تاريخ روسيا القديم ، ترجمة ، 1898 م.
  • القوقازي الولهان ، ترجمة ، 1898 م.
  • حفلات التتويج ، 1898م.
  • الكسور الدارجة ، 1898م.
  • الكسور العشرية ، 1898م.
  • مرآة المعلمين ، 1898م.
  • العقد الثمين في تربية البنين 1898م.
  •  شقاء الملوك، ترجمة ، 1908م.
  • أهوال الاستبداد ، ترجمة ، 1909م.
  • الحسناء المتنكرة ، ترجمة ، 1911م.
  • الدول الإسلامية ، 1912م.
  • تاريخ الطيران ، 1912م.
  • رحلة إلى سيناء ، ترجمة ، 1912م.
  • ملوك الروس ، 1913م.
  • درجات القراءة " سبعة أجزاء " من 1913 – 1921 م.
  • درجات الحساب ، جزأن ، 1913م.
  • أمم البلقان ، 1914 م.
  • الوارث ، وهي أول رواية فلسطينية ، 1920م.
  • تسريح الأبصار فيما تحتوي بلادنا من الآثار , عام 1920 .
  • الروضة المؤنسة في وصف الأراضي المقدسة .
  • هنري الثامن وزوجته السادسة ، ترجمة ، 1920م.
  • العرش والحب ، 1921م.
  • تاريخ القدس ، 1922م.
  • ديوان الفكاهة " قصص " ، 1924م.
  • مجموعة مجلة " النفائس العصرية ".
  • مسارح الأذهان " قصص " ، 1924م.
  • الكافي في الصرف ، 1925م.
  • العرب : أبطالهم وأشهر حوادثهم ، 1942م.
  • الشاب المنتصر ، 1945م.
  • المعجم العربي الكبير " مخطوط " سرقته المليشيات الإسرائيلية عام 1948م من مكتبة الكاتب في القدس بالإضافة إلى ثلاث مجموعات قصصية مخطوطة هي : أحلام الحياة ، أسرار الحياة ، وصور الحياة.


بعد نكبة 1948 م ، رفض الكاتب مغادرة بيته في القدس وأصر على البقاء رغم رحيل عائلته وأولاده ، وعند دخول الصهاينة إلى المدينة وقيامهم بالعديد من المجازر والمذابح ، اضطر للهروب من منزله والسفر إلى الأردن ومن ثم لحق بعائلته في لبنان تاركاً خلفه كتبه ومخطوطاته مما أثر سلباً على صحته حيث رحل عن عالمنا في مدينة بيروت عام 1949م.


________________________________________
المصادر:
  • محاضرات عن خليل بيدس رائد القصة العربية في فلسطين , د. ناصر الدين الأسد , معهد الدراسات العربية العالمية , القاهرة , 1963 م .
  • من أعلام الفكر والأدب في فلسطين , يعقوب العودات ( البدوي الملثم ) عمان، 1976م .
  • أعلام من أرض السلام , عرفان سعيد أبو حمد , عكا ، 1979م .
  • موسوعة كتاب فلسطين في القرن العشرين , أحمد عمر شاهين , دمشق ، 1992م .
  • كتاب الناصرة : أعلام وشخصيات 1800 – 1948 م ، الباحث أحمد مروات ، 2009م.


******

هناك 12 تعليقًا:

  1. اختى العزيزة

    نحتاج لصفحات و صفحات

    لكى يتم ازالة اميتنا

    ربنا يوفقك

    تحياتى

    ردحذف
  2. سنكتشف اننا امة تاريخها جدير بأن نصنع منه وله حاضر أعرق


    دمت بخير

    ردحذف
  3. سلسلة راااائعة فعلا عزيزتى
    و لا يوجد ما هو أروع من أن نعرف عن أسلافنا
    و خاصة هؤلاء العظماء ..
    فى إنتظار التدوينة القادمة :)

    ردحذف
  4. سلسلة تؤرخ لعلماء أجلاء غائبين عن الساحة الإعلامية لعدم تقديرهم حق تقدير من قبل الإعلام العربي مع الأسف فلم نسمع بهم من قبل إلا عن طريقك أعجبتني كثيرا الفكرة لطرحك الراقي والتاريخي تحياتي الصادقة

    ردحذف
  5. مكنتش اعرف ان فيه ناس التاريخ نادرا ما بيتكلم عليهم .. الله ينور

    ردحذف
  6. أشكرك الشكر الجزيل على تذكرتنا بهؤلاء، نحن نعرفهم ولكن الزمان غطى عليهم بأحداثنا اليومية.
    شكرًا بحجم جمال قلمك :)

    ردحذف
  7. مش بدل ما يعملوالنا مسلسلات عن حياة اهل الفن يعملوا عن الناس الجميلة دي

    ملاحظة ان الثقافة الروسية كانت متواجدة بشدة علي ارض فلسطين الحبيبة

    ردحذف
  8. أعجبتني المصادر امتياز :)
    ههههه
    بودي أن أقتني بعضها ،
    و هذا يذكرني بأن لديَّ نسخة محجوزة من كتابكِ المنتظر "حد الوجع"!

    أعلن أنني من الجاهلين بأسلافهم ،
    و ها انا اتعرف على بعضهم هنآا ،
    تشرفت بقراءة كا كتب ،
    و أعتذر إن لم أقرأه كله !
    :)
    لمرة قادمة إن شاء الله .

    تحيآاتي لكِ ..

    ردحذف
    الردود
    1. جميل أن نعرف أكثر عن كُتابنا
      :)
      سعدت بالمرور هنا

      حذف
  9. صباح الغاردينيا وجع
    والف الحمدلله على سلامتك
    أشتقنا ركنك وأشتقناكِ أكثر
    سلسلة رائعة لنتعرف من خلالها
    على من أهملهم التاريخ "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  10. الله يعطيكِ العافيه على هذا المجهود.
    يستحقون ان يعرفهم كل العالم ولا نعرف عنهم شيئا:(

    اعجبني موقفه عندما رفض ان يترك التدريس ليستلم منصبا في دائرة المعارف العامه...حسره على معلمينا:(

    ردحذف
  11. سعيدة بزيارتكم وبتعليقاتكم

    واعذروني للتقصير في الزيارة وفي الردود ..

    ردحذف