الثلاثاء، 10 يونيو، 2014

خديجة أبو عرقوب


# حوليات
(٣٤٥)
هؤلاء أسلافي
خديجة أبو عرقوب

ولدت الشاعرة والكاتبة خديجة أبو عرقوب في قرية دورا – قضاء الخليل عام 1944م ، حصلت على الشهادة الابتدائية ولم تتمكن من إكمال تعليمها بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة لعائلتها ، فعملت على تثقيف نفسها بقراءة العديد من الكتب العالمية والعربية وبعد مرور خمسة عشر عاماً أكملت تعليمها الثانوي إلا أنها لم تحصل على الشهادة الثانوية بسبب الاعتقالات المتكررة.

قادت أول مظاهرة طلابية ضد العدوان الثلاثي على مصر في مدينة الخليل عام 1956م.

عملت في التعبئة العامة في منظمة التحرير الفلسطينية وانتمت إلى مجموعة فدائية في جبل الخليل.

وقد تم اعتقالها عدة مرات بداية من عام 1969م بسبب نشاطها السياسي، كما تم فرض الإقامة الجبرية عليها عام 1973م  لمدة ثمانية أعوام ، وقد تم نفيها إلى قطاع غزة لفترة من الزمن ثم عادت مرة أخرى إلى الضفة الغربية حيث تم اعتقالها إدارياً عام 1975م.

تزوجت من أمين صندوق الثورة الفلسطينية يونس العواودة عام 1961م والذي قضى في زلزال نيكاراغوا عام 1972م.
ثم تزوجت فيما بعد بالسيد: نعيم عودة وأنجبت منه ابنة وحيدة.

كتبت ونشرت العديد من المقالات والأشعار في الصحف المحلية مثل: صحيفة الفجر المقدسية والفجر الأدبي ، كما شاركت بإلقاء الشعر في المناسبات الوطنية والاجتماعية.

لقبت بشاعرة أبطال القيد والملحمة ، وقد وصفتها الصحف الإسرائيلية بـ " أم المخربين " بينما وصفها الشهيد ماجد أبو شرار بـ " الشمس التي أشرقت في الظلام".

أنشطتها:

·        عضو في اتحاد الكتاب العرب.
·        عضو في اتحاد الكتاب الفلسطينيين.
·        عضو في اتحاد الصحفيين العالميين.
·        عضو في لجنة الدفاع عن الأرض.
·     ساهمت في إنشاء العديد من المؤسسات التربوية والتعليمية .
·        شاركت في تأسيس عدة جمعيات لتعزيز دور المرأة في فلسطين بداية من عام 1962م.

الجوائز التي حصلت عليها:

·        جائزة غسان كنفاني الثقافية عام 1997م.
·        تكريم من نقابة الصحفيين العرب.
·        تكريم من نادي الأسير الفلسطيني عام 2005م.

........

المصدر:
كتاب " فلسطينيات – وجوه نسائية فلسطينية معاصرة لـ/ امتياز النحال زعرب ، ط1 ، 2013م.

******



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق