السبت، 31 أغسطس، 2013

أعراس آمنة



# حوليات

(62)

في بيتنا كتاب

أعراس آمنة لـ / إبراهيم نصر الله

كنت قد قررت منذ فترة طويلة أن اقرأ الملهاة الفلسطينية كاملةً لكاتبها الروائي والشاعر الفلسطيني الرائع إبراهيم نصر الله ، ولقد تمكنت من قراءة خمس روايات من أصل سبعة وهي/ زمن الخيول البيضاء –  طيور الحذر –  زيتون الشوارع –  أعراس آمنة –  تحت شمس الضحى ، ولم يتبقى من الملهاة سوى قناديل ملك الجليل ، وطفل الممحاة وهم على القائمة إن شاء الله.

بالنسبة لأعراس آمنة ، فهي رواية قصيرة عن غزة ، لم يوضح فيها نصر الله الفترة الزمنية التي وقعت بها أحداث الرواية.

في رواية نصر الله رأيت غزة من منظور أخر ، لكني شعرت بأنها غزة أخرى غير التي عرفتها وتربيت في شوارعها ، إنها لا تشبه غزة .. غزتي أنا !

لكنه أبدع في وصف المشاعر الإنسانية التي تصاحب الأمهات الثكالى وزوجات الشهداء ، ففي هذه الرواية جرعة مشاعر وأحاسيس إنسانية متدفقة ، أبدع نصر الله في وصفها ونقلها لنا كقراء.

هل أعجبتني الرواية ؟ بالتأكيد أعجبتني ، إنها شحنة جديدة من الوجع الفلسطيني المتجذر بداخلنا ، ولقد عبرت بكل أريحية وجرأة عن القضية الفلسطينية في مرحلة من مراحلها.

سوف يخلد التاريخ اسم إبراهيم نصر الله كأحد أبناء فلسطين من حملة القلم الذي امتشقه للدفاع عن القضية الفلسطينية جنبًا إلى جنب غسان كنفاني ومحمود درويش وناجي العلي ، وغيرهم من فلذات كبد فلسطين ممن ساروا على نفس الدرب الخطر.

وهذه بعض الاقتباسات التي أعجبتني من الرواية:






















******

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق