الثلاثاء، 4 مارس، 2014

أسرار صغيرة


# حوليات
(247)
في بيتنا كتاب
أسرار صغيرة لـ / ريتا خوري


لم أكن وأنا أتابع برنامج " الحلقة الأضعف " اعرف بأن تلك المذيعة المتميزة والغريبة الأطوار هي مُدونة ورفيقة مهنة واحدة وخاصة أنها كانت تكتب تحت اسم مستعار وهو "رات".

وقد فوجئت بكتابها هذا عند صدوره وانتظرت توفره الكترونيًا حتى أتمكن من قراءته والتعرف على تلك المذيعة من خلال كتاباتها.

هذا الكتاب من الكتب القريبة لقلبي ، ربما لأنه عبارة عن مجموعة من التدوينات العفوية والصادقة بدون رتوش أو تجميل وهي الصفة التي تميز كتابات معشر المدونين.

لم تختلف ريتا خوري الكاتبة عن ريتا خوري مقدمة البرنامج ، شعرتُ برغبتها الجامحة في التحليق بعيدًا عن كل القيود ، وشغفها بكسر كل التابوهات التقليدية ، فلقد جاءت كتاباتها متحررة من كل شيء وإن سيطرت عليها ملامح الاكتئاب والحزن والفراغ كثيرًا والجنون والجنوح أحيانًا.

جرأتها الشديدة وشجاعتها في بعض الأحيان في طرح آرائها وأفكارها كانت صادمة بالنسبة لي ، لكني لا أنكر إعجابي بأسلوبها في الكتابة وإعجابي أيضًا ببعض أفكارها إلا أن بعض تعبيراتها وألفاظها جاءت حادة وفظة لم تستسغها أذني.

عامًة كانت تجربة غنية وممتعة ، وأتمنى أن اقرأ لها المزيد من الكتب.

مما أعجبني:

·        انظر من نافذة القطار ، ليفاجئني وجه في منتهى التعاسة ، ينفطر قلبي لحزنه ، فأكاد اسأله إن كنت أستطيع فعل شيء من أجله ، لأكتشف أن الوجه انعكاس لوجهي على النافذة القريبة.







*****


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق