الجمعة، 23 مايو، 2014

في حضرة امرأة


# حوليات
(٣٢٧)
في بيتنا كتاب
في حضرة امرأة لـ / منتهى العزة


من النادر أن تجد كتابًا لا يحمل اسم كاتبه أو كاتبته على غلافه ، ولقد كان هذا الكتاب منهم ، وعندما بحثت وجدت الاسم بالداخل وقد شككت أن يكون اسمًا مستعارًا ، فهو غريبٌ في توافق اسم المؤلفة الأول مع اسم عائلتها " منتهى العزة " !

عامًة الكتاب عبارة عن مجموعة من القصص القصيرة ، والتي دارت غالبيتها حول المرأة ومشاكلها وقضاياها المختلفة.

أنهيته في جلسة واحدة ، فقصصه خفيفة ومسلية ولم تتطلب مني مجهود ذهني يذكر.

من القصص التي لفتت انتباهي ولمستني من الداخل:

حشود – براعة – زوج ماريا.

كنت في السابق حبيسة الكتب المصرية والأجنبية المترجمة ثم انتقلت بعد ذلك لقراءة الكتب الفلسطينية وانكببت – وما زلت – على متابعتها والتهام كل كتاب تقع يدي عليه ، ثم روادتني رغبة في قراءة الكتب العربية الأخرى ، فقرأت في الأدب الجزائري والمغربي والليبي والسوري واللبناني والسوداني والصومالي والخليجي ، لكني لم اقرب من الأدب الأردني من قبل.

لذلك أنا سعيدة لأنني بدأت في قراءة الكتب الأردنية ، لأن من الجميل أن يخرج القارئ من قوقعته ليقرأ كتب مختلفة من خارج دائرة اهتمامه ، وهذا ما حدث معي ، فأنا من جديد بدأت بالاهتمام أكثر بقراءة الأدب الأردني ، واعتقد بأن هذا الكتاب هو ثالث تجربة لي مع الأردنيين ، وأتمنى ألا تكون التجربة الأخيرة.


*******

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق