الأحد، 10 أكتوبر، 2010

على الحاجز...




هذه الخاطرة ، كتبتها وأنا على حاجز أبو هـولي ، وكانت عن شاب يجلس على قارعة الطريق في انتظار أن يفتح الحاجز ويغادر إلى غـزة ....

على حاجز السكوت ...
ألقى بثقله على أحد الأعمدة
يصنع من نظراته بيوت ...
يأكل الهم من طول المدة
انتظر طويلاً ..
ومازال ينتظر ..
ينفث دخان سجائره
ويمسك جريدة...
يحل الكلمات المتقاطعة
ويفكر في مرادف للعالم وضمائره !
ومع طول المدة ..
لم تعد تراوده الهواجس
فقد تلاشت في ضوء الأعمدة
على حجارة الحاجز !!
                                              كتبت في 22/5/2002



هناك 6 تعليقات:

  1. يا الله
    ذكرتيني بأيّام حاجز أبو هولي، والقصص الكثيرة اللي نبتت عليه. كلّ الهم، وصوت الأطفال، العرق في الصيف، برد الشتاء، تذمر السوّاقين أكثر من الركّاب، بائع الشاي والفستق الحلبي!

    كيف لم أقع في مدونتك من قبل؟
    تشرفت فعلاً امتياز، وسأحجز كرسياً.. طويلاً

    : )

    ردحذف
  2. شكرا أخي متشرد على التعليق ، عطرت مدونتي بمرورك الكريم

    ردحذف
  3. بسم الله وبعد
    كلمات رائعة ... وفقك الله لما يحب ويرضى
    نتشرف بأن نكون أخوة وأصدقاء
    الصورة أعلاه في رام الله \ سردا أليس كذلك ( ذكريات الحاجز )
    تفبلي مروري
    أخوك في الله \ أبو مجاهد الرنتيسي

    ردحذف
  4. صحيح اخي ابو مجاهد ، حاولت الحصول على صورة لحاجز ابو هولي ولكني لم اجد ، فاستبدلتها بصورة من حواجز الضفة ، ما هي كل حياتنا حواجز في حواجز ،،
    عموما شكرا على المرور والتعليق

    ردحذف
  5. بسم الله وبعد
    طريقة إضافة مواقع ومدونات الاصدقاء
    الدخول الى بلوجر - تصميم - اضافة اداة - قائمة المدونات الالكترونية
    أكتبي العنوان : أصدقاء أتابعهم
    ضعي صح في خانة عنوان أحدث عنصر وقصاصة لاحدث عنصر
    تحت ... غضافة للقائمة - ضعي رابط الموقع - اضافة - حفظ
    ضعي الاداة في المكان المناسب
    ويعطيك العافية وشكرا على الاضافة مسبقا
    أخوك في الله \ أبو مجاهد الرنتيسي

    ردحذف
  6. شكرا جزيلا على المعلومة أخي الفاضل

    ردحذف