الاثنين، 1 يوليو، 2013

لا تعتذر عما فعلت



# حوليات

(1)

في بيتنا كتاب

لا تعتذر عما فعلت لـ / محمود درويش


أن تقرأ ديواناً كاملاً لمحمود درويش ، فهذا شيء جيد وعلامة على الطريق الصحيح.

لطالما قرأتُ محموداً قصائدَ متفرقة ، وهذه هي المرة الأولى للأسف التي اقرأ له ديوان شعر من الجلدة للجلدة ، والأسف هنا : لأني كفلسطينية المفروض أن براعم عيوني قد تفتحت على قصائده منذ زمن بعيد.

عموماً سعيدة بتجربتي هذه ، رغم أني لم افهم الكثير من النصوص بسبب الرمزية وهي مشهورة في شعر محمود درويش ، وكما يقال : المعنى في بطن الشاعر.

لكن هذا الديوان هو أول خيط في سلة الدرويش الكاملة إن شاء الله.

وقد أعجبني منه:

" إن أردت الوصول إلى نفسك الجامحة، فلا تسلك الطرق الواضحة " .
 
وهذه بعض الاقتباسات من الديوان ..

 ****
  ****


 ****

هناك 3 تعليقات:

  1. أسعدني ما قرأت، خاصة ما يتعلق بشاعر كبير.
    بخصوص الديوان غالبا ما تكون القصائد التي يتضمنها ذات خيط واصل... وباحة مشتركة ومتعلقة..
    تحية طيبة

    ردحذف
  2. ياااااااااااااااااااااااااربى عالجماااااااااااااااااااال هو الرائع دائما وابدا درويش احدى قامات الشعر والفخر للعرب هو الممتع درويس امتعتنى يا امتياز والله

    ردحذف
  3. راائع واختيار جميل للديوان :)

    ردحذف